APEX

أسرة آبكس
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  
أهلا و سهلا بكم في منتدي أسرة آبكس
للتسجل في المنتدي تواصل مع أي عضو في الأسرة

شاطر | 
 

 كنوز من القصص النبوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الخميس 17 يونيو 2010, 2:54 pm

أنا أقسمت بالله
يبقى خلاص
وشكرا يا دكتورة نور الهدى لكن عاوزين حضرتك تستخرجي كنوز برده عاوزين نكتر الأستفادة بقدر الإمكان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Amr Abdelsalam
GoldeN BoY
GoldeN BoY
avatar

عدد المساهمات : 522
تاريخ التسجيل : 07/09/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الخميس 17 يونيو 2010, 4:13 pm

اوك هنستنى كنوز جديييده معاك يا ابيض من الكل

ومنك انت كمان وبيتهيألى دا سمير يقصده

والقصص جمييييله ما شاء الله

ربنا يقويك يا رب وتكمل بنفس القوه واحسن

السلاام عليكم

________________________________________________


إن كان ارضاء الخلق غاية لا تدرك ، فإن ارضاء الخالق غاية لا تترك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 18 يونيو 2010, 2:22 am

عمرو كتب:
اوك هنستنى كنوز جديييده معاك يا ابيض من الكل

ومنك انت كمان وبيتهيألى دا سمير يقصده

والقصص جمييييله ما شاء الله

ربنا يقويك يا رب وتكمل بنفس القوه واحسن

السلاام عليكم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أنا منتظر اهه
السلام عليكم .... السلام عليكم!!! ... معانا اتصال؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آية
بدون لقب
بدون لقب


عدد المساهمات : 1528
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 18 يونيو 2010, 7:47 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طبعا ما شاء الله موضوع رائع وحلقات طيبة وكنوز عظيمة جدا

جزاكم الله خيرا جميعا والحمد لله انه لم يفتنى فيه الكثير

اما عن كنوز الحلقة السابقة فهى رائعة ولا كلام بعد ماقاله الدكاترة

ولكن يمكن ان اضيف وصف النبى الكريم "صلى الله عليه وسلم كما جاء على لسان تلك الصحابية الجليلة"ام معبد" قالت:-

رأيت رجلاً ظاهر الوضاءة أبلج الوجه حسن الخلق لم تعبه ثجلة ولم تزر به صعلة وسيم قسيم في عينيه دعج وفي أشفاره عطف وفي عنقه سطع وفي صوته صحل وفي لحيته كثاثة أزج أقرن إن صمت فعليه الوقار وإن تكلم سما وعلاه البهاء أجمل الناس وأبهاه من بعيد وأحسنه وأجمله من قريب حلو المنطق فصل لا نزر ولا هذر كأن منطقه خرزات نظم يتحدرن ربعة لا بائن من طول ولا تقتحمه عين من قصر غصن بين غصنين فهو أنضر الثلاثة منظراً أحسنهم قدراً له رفقاء يحفون به إن قال أنصتوا لقوله وإن أمر تبادروا إلى أمره محفود محشود لا عابس ولا مفند‏


عليه افضل الصلاة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 18 يونيو 2010, 7:51 am

ههههههههه
جزاكِ الله خيرا يا دكتورة
أنا حذفت جزء الوصف علشان ما اطولش على القارئين لكن مداخلة رائعة بجد
يكفي أنها جاءت مكملة لما ذكر
شكرا جزيلا وبارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله الأشموني
رجل المستحيل
رجل المستحيل


عدد المساهمات : 2176
تاريخ التسجيل : 27/05/2010
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 18 يونيو 2010, 3:05 pm

السلام علييييييييييييييكم

جزاكم الله خيراً

هتخلوني أقوم أستريح شوية

بعد ساعتين قراية في القصيدة لوحدها

والقصتين كمان

الدروس المستفادة

ان شاء الله في تاني زيارة

جزاكم الله خيراً
وجعلكم وسيلة للهداية

سلام

________________________________________________


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له

[center]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


ثورة وكل سنة وانتو طيبين

يا من بآبكس حالياً إليك وصيتي .. لقد بدأنا الفكرة من زمان

فلا تجعلوها ع كتفي الشمال ثقيلةُ .. إنا ابتغينا بها الرحمن

إذا لم تحكموها إدارة .. صارت ملاذاً لكل شيطان

اغلقوها حينها فضيلةُ .. كفى ما بي من الذنوب اسير

:)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Rabab
تائبة الى الله
تائبة الى الله
avatar

عدد المساهمات : 326
تاريخ التسجيل : 12/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 18 يونيو 2010, 4:26 pm

طبعا القصه جميله جدا والكنوز المستوحاه كتيره
استفدت منها طبعا التواضع والجود وحسن الحديث وحسن المعامله وايثار الغير فمن منا يفعل هذا؟
اخذ العبره من الغير والمساواه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   السبت 19 يونيو 2010, 4:39 am

abdallah كتب:
السلام علييييييييييييييكم

جزاكم الله خيراً

هتخلوني أقوم أستريح شوية

بعد ساعتين قراية في القصيدة لوحدها

والقصتين كمان

الدروس المستفادة

ان شاء الله في تاني زيارة

جزاكم الله خيراً
وجعلكم وسيلة للهداية

سلام

سلام يا عبده
لو مكنتش بتأخر عمل اليوم إلى الغد كان زمانك دلوقتي مستريح
هههههههه
yug

بس اوعى تنسى الدروس المستفادة والكنوز
jh
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   السبت 19 يونيو 2010, 4:42 am

Rabab كتب:
طبعا القصه جميله جدا والكنوز المستوحاه كتيره
استفدت منها طبعا التواضع والجود وحسن الحديث وحسن المعامله وايثار الغير فمن منا يفعل هذا؟
اخذ العبره من الغير والمساواه

شكرا على المداخلة الطيبة وادعوا الله أن يجعلنا جميعا ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رقية
حمامة السلام
حمامة السلام
avatar

عدد المساهمات : 1549
تاريخ التسجيل : 13/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   السبت 19 يونيو 2010, 6:37 am

بسم الله الرحمن الرحيم
ماشاء الله يا دكتر
الموضوع رائع بجد
واسفة عالتاخير بس للاسف بادخل اقرأ واقول هاقوم واجي ارد وانسي
هههههههه
لا تاجيل لعمل اليوم الي الغد
بالنسبة للكنوز
دكتر محمد قال اللي كنت ممكن اقوله
بس ازيد عليها
عظم قدر سيدنا ابو بكر عند الرسول صلي الله عليه وسلم
واود ان اضيف ان هذه القصة كانت قبيل دخوله صلي الله عليه وسلم المدينة المنورة
وذلك بعد قصة سراقة بن مالك
والسلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   السبت 19 يونيو 2010, 8:32 am

مداخلة مفيدة جداً
جزاكِ الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الأحد 20 يونيو 2010, 9:48 pm

عدنا بفضل الله...........
أخواننا وأخواتنا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأهلا بكم معنا من جديد ومع كنوز هذه الحلقة:

1- الكرم الذي يتصف به العرب حتى قبل الإسلام فكان الكرم والسخاء والجود من شيم أهل الجزيرة العربية.

2- يتضح لنا من القصة أن حسن الخلق وحسن التصرف ولباقة اللسان وفصاحته كانت من شيم العرب وصفاتهم.

3- أن الله تعالى قد أكرم نبيه بكرامات ومعجزات لتأييده ونصره في هداية الناس إلى الإيمان بالله وحده ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيا.

4- إذا نظرنا إلى مكانة النبي صلى الله عليه وسلم بين أصحابه وهو من هو بأبي وأمي وروحي إذ به يتواضع كل التواضع ويتحلى بأفضل الصفات وأنبلها.

5- حسن تصرف الرسول صلى الله عليه وسلم وحسن أخلاقه برد الجميل ومكافأة الصنيع.

6- الإسلام قد انتشر بحسن الخلق وبآدابه الرائعة التي كست المسلمين حلة مضيئة منيرة.

هذه بعض الكنوز ولكم أخوتي جزيل الشكر ولكل من ساهم معنا وأثرانا بمداخلاته الرائعة ...
إلى أن نلتقي لكم مني أرق التحية.. أستودعكم الله... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الإثنين 21 يونيو 2010, 1:02 pm



الحمد لله رب المشارق والمغارب.. خلق الإنسان من طين لازب.. وحمله في البر على الدواب.. وفى البحر على القوارب.. نحمده (تبارك وتعالى) حمد الطامع في المزيد والطالب.. ونعوذ بنور وجهه الكريم من شر العواقب.. وندعوه دعاء المستغفر الوجِل التائب.. أن يحفظنا من كل شرِ حاضر أو غائب.. ونشهد أن لا إله إلا الله القوي الغالب.. شهادة متيقن أن الوحدانية لله أمر لازم وواجب...ونشهدُ أن نبينا محمدًا عبد الله ورسول الملك الواهب.. ما من عاقل إلا وعلم أن الإيمان به حقُ واجب...فاللهم صلِّ على الحبيب المصطفى.. أهلِ الفضائل والمواهب.. وعلى الصَحب والآل ومن تَبِع.. عدد ما في الكون من عجائب وغرائب.
وبعد.. أيها الأخوة الأحباب أحييكم بتحية الإسلام .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته... أهلا بكم معنا في حلقة جديدة من برنامجكم "كنوز من القصص النبوي" حيث نلقي على أسماع حضراتكم قصة من قصص الحبيب المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه... لكن كما تعودنا أن نبدأ بتوجيه الشكر إلى كل من شارك معنا في الحلقة السابقة بمداخلاته الرائعة سائلا المولى تبارك وتعالى أن يجعلنا وإياكم ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه.. إنه ولي ذلك والقادر عليه.
ونبدأ اليوم بحول الله وقوته وعونه وتوفيقه بقصة
الرجل الذي زار أخاً له في الله:

عن أَبِي هُرَيْرَةَ -رضي الله عنه-، عَنْ النَّبِيِّ -صلى الله عليه وسلم- : «أَنَّ رَجُلاً زَارَ أَخًا لَهُ فِي قَرْيَةٍ أُخْرَى، فَأَرْصَدَ اللَّهُ لَهُ عَلَى مَدْرَجَتِهِ مَلَكًا، فَلَمَّا أَتَى عَلَيْهِ قَالَ: أَيْنَ تُرِيدُ؟ قَالَ : أُرِيدُ أَخًا لِي فِي هَذِهِ الْقَرْيَةِ؟ قَالَ: هَلْ لَكَ عَلَيْهِ مِنْ نِعْمَةٍ تَرُبُّهَا؟ قَالَ : لاَ، غَيْرَ أَنِّي أَحْبَبْتُهُ فِي اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ. قَالَ : فَإِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكَ بِأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَبَّكَ كَمَا أَحْبَبْتَهُ فِيهِ».

شرح المفردات:
أرصده : أَقْعَدَهُ يَرْقُبهُ.
الْمَدْرَجَة : الطَّرِيق، سُمِّيَتْ بِذَلِكَ لِأَنَّ النَّاس يَدْرُجُونَ عَلَيْهَا، أَيْ يَمْضُونَ وَيَمْشُونَ.
هل لَك عَلَيْهِ مِنْ نِعْمَة تَرُبُّهَا: أي : تَحْفَظُها، وتُراعيها، وتُرَبِّيها، كما يُرَبِّي الرجل ولده، والفارس فَلُوَّهُ.


وهكذا أحبتي في الله قد عرضنا لكم قصة من القصص الرائع الذي قصه رسول الله صلى الله عليه وسلم على أصحابه ونذهب الآن في فاصل ونترككم لحين عودتنا لنرى ما قد استخرجتموه من الكنوز في مداخلاتكم التي أوقن بإذن الله أنها ستكون عامرة بالفوائد الكثيرة ونبقى في انتظار مداخلاتكم ......
إل أن نلتقي ثانية استودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Amr Abdelsalam
GoldeN BoY
GoldeN BoY
avatar

عدد المساهمات : 522
تاريخ التسجيل : 07/09/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الثلاثاء 22 يونيو 2010, 5:04 pm

واضح قوى الحديث يا محمد

أنت عارف فكرنى بحاجه قلتها زماان وحسيت ان فى ناس استغربتها

الراجل قدامكم أهه رايح ليه لمجرد حب خاالص مش لثواب زياره(هتفهمونى إلى حد ما)

وشوفتوا جزائه كان إيه ؟ بيتهيألى مفيش أحسن من كده

وكمان أفتكرت حديث هقوله برضه

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال
: " سبعة يظلهم
الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله
، إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله ،
ورجل
قلبه معلق بالمساجد ، ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه ،
ورجل
دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله . ورجل تصدق بصدقة فأخفاها

حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه ، ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه "
متفق عليه( )


شكرا والسلام عليكم

________________________________________________


إن كان ارضاء الخلق غاية لا تدرك ، فإن ارضاء الخالق غاية لا تترك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Rabab
تائبة الى الله
تائبة الى الله
avatar

عدد المساهمات : 326
تاريخ التسجيل : 12/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الثلاثاء 22 يونيو 2010, 5:33 pm

ياريت اننا كلنا نتسم بهذه السمات الرائعه
ان يكون الحب بيننا خالص لوجه الله تعالى
دون النظر الى المظاهر الدنيويه الفاسده
ادعو الله ان اتحلى بهذه الصفه وان تكون عنوانى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رقية
حمامة السلام
حمامة السلام
avatar

عدد المساهمات : 1549
تاريخ التسجيل : 13/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الثلاثاء 22 يونيو 2010, 5:38 pm

مشكور يا دكتر عالبرنامج
وكمان اضافات دكتر عمرو جميله جدا
جزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الأربعاء 23 يونيو 2010, 5:00 am

شكرا جزيلا لكم وبراك الله فيكم
ومداخلة رائعة يا عمرو كما عودتنا
بارك الله فيك
شكرا لمروركم الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آية
بدون لقب
بدون لقب


عدد المساهمات : 1528
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الأربعاء 23 يونيو 2010, 9:49 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ما شاء الله حلقة موفقة بارك الله فيك

الكنوز

قيمة الحب فى الله بين المسلمين شئ عظيم جدا عند الله الى درجة انه قد ارسل ملكا يعلمنا بذلك الفضل ويوضح تلك القيمة على لسان رسوله وحبيبه "صلى الله عليه وسلم"على الرغم من ان الله اعلم بكل شئ كما ان هناك ملكين موكلان بكتابة الاعمال فاراد الله ان يعلمنا هذه القيمة التى كانت اساس قيام دولة الاسلام والمسلمين ونصرة الاسلام

وغيابها فى زماننا هذا والله من اسباب الحال الذى عليه امتنا الاسلامية الآن بل من اهم الاسباب

فما اعظم ثماراتها الا وهو حب الله فوالله ما اسهل العمل وما اعظم الجزاء وما ارحم ربنا وما اجل نفحاته والفرص التى يعطيها ايانا للوصول الى ما لانستطيع ان نبلغ بعملنا



اللهم اجعل حبنا فيك وارزقنا حبك وحبك نبيك

اللهم عاملنا بما انت اهل له ولاتعاملنا بمانحن اهل له

واجمعنا بمن نحب بفضلك تحت عرشك يوم لا ظل الا ظلك









آمين برحمتك وفضلك يا ارحم الرحمين



منتظرين المزيد من الدرر ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الخميس 24 يونيو 2010, 1:56 am

مداخلة رائعة وثمينة بارك الله فيكم ونفع بكم
شكرا على المرور وجزاكم الله خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الخميس 24 يونيو 2010, 2:06 am




عدنا بفضل الله...........
أخواننا وأخواتنا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأهلا بكم معنا من جديد وونختم حلقتنا بالدرر والكنوز المستخرجة من قصة هذه الحلقة:

1- فضل الزيارة في الله عز وجل، والتي يكون الباعث عليها الحب في الله تعالى وليس غرض من أغراض الدنيا، أو مصلحة من المصالح العاجلة، فهي سبب لمحبة الله تعالى للعبد، وسبب لدخول الجنة؛ ففي الحديث أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- قال :« مَنْ عَادَ مَرِيضًا، أَوْ زَارَ أَخًا لَهُ فِي اللَّهِ، نَادَاهُ مُنَادٍ : أَنْ طِبْتَ، وَطَابَ مَمْشَاكَ، وَتَبَوَّأْتَ مِنْ الْجَنَّةِ مَنْزِلًا»، وعن مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ رضي الله عنه قال: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَقُولُ :«قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى : وَجَبَتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَحَابِّينَ فِيَّ، وَالْمُتَجَالِسِينَ فِيَّ، وَالْمُتَزَاوِرِينَ فِيَّ، وَالْمُتَبَاذِلِينَ فِيَّ».

2- الزيارة في الله عز وجل فيها فوائد جمة؛ فهي تؤلف القلوب، وتزيد الإيمان، وتفرح النفس، وفيها التناصح والتعاون على الخير، قال محمد بن المنكدر وقد سئل: ما بقي من لذةٍ في هذه الحياة؟ قال:"التقاء الإخوان، وإدخال السرور عليهم"، وقال الحسن البصري: "إخواننا أحب إلينا من أهلينا؛ إخواننا يذكرونا بالآخرة، وأهلونا يذكرونا بالدنيا".

3- إثبات صفة المحبة لله عز وجل على الوجه اللائق به سبحانه، بلا تأويل ولا تكييف، ولا تشبيه ولا تمثيل، فالله يُحب من شاء من عباده، يحب التوابين، ويحب المتطهرين، والمتقين، والمحسنين، والمتزاورين فيه، والمتحابين فيه.

4- الإيمان بالملائكة، وأنهم قد يأتون في صورة البشر كما في هذا الحديث، وقال الله تعالى عن جبريل – عليه السلام: (فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَراً سَوِيّاً) [مريم: 17].

5- على المسلم أن يجتهد في إحياء هذه الشعيرة العظيمة، ولاسيما وقد كثر التفريط فيها في هذا الزمن حيث أصبح أكثر الناس لا يتزاورون إلا من أجل الدنيا والمصالح العاجلة.

6- يشرع للمسلم إذا زار أخاه في الله أن يلتزم بآداب الزيارة ومنها؛ الاستئذان، وغض البصر، وأن يعمر المجلس بذكر الله تعالى، وأن يبتعد عن الغيبة والفحش، وأن لا يطيل الجلوس حتى لا يثقل على أخيه.

7- قال ابن القيم –رحمه الله تعالى- الاجتماع بالإخوان قسمان:
أحدهما: اجتماع على مؤانسة الطبع وشغل الوقت، فهذا مضرته أرجح من منفعته، وأقل ما فيه أنه يفسد القلب ويضيع الوقت.
الثاني: الاجتماع بهم على التعاون على أسباب النجاة والتواصي بالحق والصبر فهذا من أعظم الغنيمة وأنفعها، ولكن فيه ثلاث آفات: أحداها تزين بعضهم لبعض. الثانية: الكلام والخلطة أكثر من الحاجة. الثالثة: أن يصير ذلك شهوة وعادة ينقطع بها عن المقصود.
وبالجملة فالاجتماع والخلطة لقاح إما للنفس الأمارة، وإما للقلب والنفس المطمئنة، والنتيجة مستفادة من اللقاح فمن طاب لقاحه طابت ثمرته.

إلى هنا نأتي إلى نهاية حلقة اليوم ..... سائلا الله تبارك وتعالى أن يعلمنا ما ينفعنا وأن ينفعنا بما علمنا إنه سبحانه ولي ذلك والقادر عليه...... استودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الخميس 24 يونيو 2010, 3:56 pm




الحمد لله الذي خلقنا وسوَّانا، وعلى موائد برِّه وكرمه ربَّانا، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الذي أدَّبه ربه فأحسن تأديبه، وأثنى عليه بقوله - جل ثناؤه -: {وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ} [القلم: 4]، وعلى آله وصحبه الذين صلحت قلوبهم، وتهذَّبت أخلاقهم، فدانت لهم مشارق الأرض ومغاربها، وكانوا هم من الفائزين الغالبين.
وبعد.. أيها الأخوة الأحباب أحييكم بتحية الإسلام .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته... أهلا بكم معنا في حلقة جديدة من برنامجكم "كنوز من القصص النبوي" حيث نلقي على أسماع حضراتكم قصة من قصص الحبيب المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه... لكن كما تعودنا أن نبدأ بتوجيه الشكر إلى كل من شارك معنا في الحلقة السابقة بمداخلاته الرائعة سائلا المولى تبارك وتعالى أن يجعلنا وإياكم ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه.. إنه ولي ذلك والقادر عليه.
ونبدأ اليوم بحول الله وقوته وعونه وتوفيقه بقصة الرجل الذي تصدق على السارق والزانية والغني:

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: ( قَالَ رَجُلٌ لَأَتَصَدَّقَنَّ بِصَدَقَةٍ فَخَرَجَ بِصَدَقَتِهِ فَوَضَعَهَا فِي يَدِ سَارِقٍ, فَأَصْبَحُوا يَتَحَدَّثُونَ تُصُدِّقَ عَلَى سَارِقٍ, فَقَالَ: اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ لَأَتَصَدَّقَنَّ بِصَدَقَةٍ, فَخَرَجَ بِصَدَقَتِهِ فَوَضَعَهَا فِي يَدَيْ زَانِيَةٍ, فَأَصْبَحُوا يَتَحَدَّثُونَ تُصُدِّقَ اللَّيْلَةَ عَلَى زَانِيَةٍ, فَقَالَ: اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ عَلَى زَانِيَةٍ لَأَتَصَدَّقَنَّ بِصَدَقَةٍ, فَخَرَجَ بِصَدَقَتِهِ فَوَضَعَهَا فِي يَدَيْ غَنِيٍّ, فَأَصْبَحُوا يَتَحَدَّثُونَ تُصُدِّقَ عَلَى غَنِيٍّ, فَقَالَ: اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ عَلَى سَارِقٍ وَعَلَى زَانِيَةٍ وَعَلَى غَنِيٍّ, فَأُتِيَ فَقِيلَ لَهُ: أَمَّا صَدَقَتُكَ عَلَى سَارِقٍ فَلَعَلَّهُ أَنْ يَسْتَعِفَّ عَنْ سَرِقَتِهِ, وَأَمَّا الزَّانِيَةُ فَلَعَلَّهَا أَنْ تَسْتَعِفَّ عَنْ زِنَاهَا, وَأَمَّا الْغَنِيُّ فَلَعَلَّهُ يَعْتَبِرُ فَيُنْفِقُ مِمَّا أَعْطَاهُ اللَّهُ ).

شرح المفردات:
قال ابن حجر :
( قَالَ رَجُل ) لَمْ أَقِفْ عَلَى اِسْمِهِ , وَوَقَعَ عِنْدَ أَحْمَدَ مِنْ طَرِيقِ اِبْنِ لَهِيعَة عَنْ الْأَعْرَجِ فِي هَذَا الْحَدِيثِ أَنَّهُ كَانَ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ.
( لَأَتَصَدَّقَنَّ) مِنْ بَابِ الِالْتِزَامِ كَالنَّذْرِ مَثَلًا, وَالْقَسْم فِيهِ مُقَدَّر كَأَنَّهُ قَالَ: وَاللَّهِ لَأَتَصَدَّقَنَّ.
( فَوَضَعَهَا فِي يَدِ سَارِقٍ ) أَيْ : وَهُوَ لَا يَعْلَمُ أَنَّهُ سَارِق.
( تُصُدِّقَ) بِضَمِّ أَوَّله عَلَى الْبِنَاءِ لِلْمَفْعُولِ.
( فَقَالَ اللَّهُمَّ لَك الْحَمْد ) لِأَنَّ صَدَقَتِي وَقَعَتْ بِيَدِ مَنْ لَا يَسْتَحِقُّهَا، فَلَك الْحَمْدُ حَيْثُ كَانَ ذَلِكَ بِإِرَادَتِك لَا بِإِرَادَتِي , فَإِنَّ إِرَادَةَ اللَّهِ كُلّهَا جَمِيلَة.
وَقَدْ ثَبَتَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا رَأَى مَا لَا يُعْجِبُهُ قَالَ ( الْحَمْد لله عَلَى كُلِّ حَال ).
( أُتِيَ) أَيْ : أُرِيَ فِي الْمَنَامِ أَوْ سَمِعَ هَاتِفًا مَلكًا أَوْ غَيْرَهُ أَوْ أَخْبَرَهُ نَبِيٌّ أَوْ أَفْتَاهُ عَالِم، وَقِيلَ: أَوْ أَتَاهُ مَلكٌ فَكَلَّمَهُ, فَقَدْ كَانَت الْمَلَائِكَة تُكَلِّمُ بَعْضَهُمْ فِي بَعْضِ الْأُمُورِ،- قال الحافظ ابن حجر- وَقَدْ ظَهَرَ بِالنَّقْلِ الصَّحِيحِ أَنَّهَا كُلّهَا لَمْ تَقَعْ إِلَّا النَّقْل الْأَوَّل.

وهكذا أحبتي في الله قد عرضنا لكم قصة من القصص الرائع الذي قصه رسول الله صلى الله عليه وسلم على أصحابه ونذهب الآن في فاصل ونترككم لحين عودتنا لنرى ما قد استخرجتموه من الكنوز في مداخلاتكم التي أوقن بإذن الله أنها ستكون عامرة بالفوائد الكثيرة ونبقى في انتظار مداخلاتكم ......
إل أن نلتقي ثانية استودعكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الخميس 24 يونيو 2010, 4:28 pm

بسم الله ما شاء الله
كالعادة يا عمرو
مداخلات رائعة
بارك الله فيك
منتظر بقية الكنوز يا جماعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رقية
حمامة السلام
حمامة السلام
avatar

عدد المساهمات : 1549
تاريخ التسجيل : 13/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الخميس 24 يونيو 2010, 7:43 pm

متابعين يا دكتر محمد
استمر
موضوع رائع بجد
جزاكم الله خير الجزاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 25 يونيو 2010, 2:27 pm

شكرا على المرور د.رقية
بس هقول للمرة المش عارف كام
فين الكنوز؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آية
بدون لقب
بدون لقب


عدد المساهمات : 1528
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 25 يونيو 2010, 3:25 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


طبعا من الحلقات المميزة جدا جزاكم الله كل الخير

ومن القصص المليئة بالكنوز

هو اننا نفعل الاعمال ابتغاء رضوان الله ووجهه

حمد الله فى كل الاحوال فهو عندما لم يوفق فى عمله الخير لم يمتعض ولم يقل الا الحمد لله

الصبر والمثابرة على عمل الخير مهما كان صعبا ولم يستقم من اول الامر فلابد ان يتوجه الله بالتوفيق بفضله

طبعا اهمية وفضل الصدقة التى جعلها الله لنا طهورا وبركة فى الرزق وما اعظمها من عمل يرضى الله

اهمية دائما ان نساعد الاخرين ولا نفقد الامل فى تغير من حاله الى الافضل فقد يجعلنا الله سببا لمن اهتدى

ليس دائما كل من يراه الناس انه يحتاج المساعدة لايجب ان نساعده فدائما ان كان بيدنا فلنعمل لاننا لانعرف لعل عملنا يساعد بجانب آخر



فى انتظار الشرح المفصل والحلقات الرائعة ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: كنوز من القصص النبوي   الجمعة 25 يونيو 2010, 3:34 pm

بسم الله ما شاء الله
درر رائعة وكنوز ثمينة
بارك الله فيكِ د. آية
أثريت الحلقة بمداخلتك الأكثر من الرائعة
جزاكم الله خيرا
........................
معنا اتصال؟؟ السلام عليكم .........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كنوز من القصص النبوي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 6انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
APEX :: قسم الزوار :: راديو آبكس-
انتقل الى: